كلمة‭ ‬المدير

لا شك ان التعليم الجامعي يعتبر من أهم عناصر التغيير المجتمعي ودعم التنمية البشرية، على مستوى العالمي الكلي.

ولانه كذلك كان لابد ان تكون المعالي برؤيتها، برامجها ومشاريعها التي باتت عنوانًا لكل طالبٍ عربي في البلاد، مؤكديين اننا مستمرون في تطويرها من حيث الكوادر البشرية والمشاريع الاكاديمية والقيادية لتحقيق الهدف الاساس وهو التغيير المجتمعي والاكاديمي في بلادنا.

ولاننا نرى في العمل الجماعي مصلحة عليا فاننا نهيب بكل شخص يمكن ان يكون لع دورًا مجتمعيًا، اكاديميًا وماليًا ان ينضم الى مشروع المعالي لنعمل سويًا ومعًا وجنبصا الى جنب من أجل مجتمعنا.

مشاركة:

مواد مختارة

أخبار الجمعية

جمعية المعالي توزع اجهزة تابليت في طمرة

جمعية المعالي للتوجيه الاكاديمي والمجتمعي تواصل توزيع منح أجهزة التابليت، ويوم ... إقرأ المزيد

المدرسة الرقمية

ملخص اولي لخطة مشروع البنك التعليمي الوقفي المجاني المحوسب

مرحلة تَبَلْورِ الفكرة: لقد بَدَا العالم مختلفًا كثيرًا بعد جائحة كورونا، فُرِضَت ... إقرأ المزيد

المدرسة الرقمية