جمعية المعالي بالتعاون مع دار البيان لتحفيظ القرآن في رهط تكرمان حافظات كتاب الله الأول

جمعية المعالي بالتعاون مع دار البيان لتحفيظ القرآن في رهط تكرمان حافظات كتاب الله الأول

احتضن القصر الثقافي برهط، أمس السبت، حفل تكريم حافظات كتاب الله الأول، الذي نظمته جمعية المعالي للتوجيه الأكاديمي والمجتمعي، بالتعاون مع مؤسسة دار البيان لتحفيظ القرآن في رهط.

وتم تكريم الحافظات في حفل بهيج، وفي أجواء روحانية مؤثرة، وبحضور الحافظات وأولياء الأمور، والمدرسين، وشخصيات رسمية ومجتمعية ورجال أعمال، والمنظمين لهذا الحفل، وجمع غفير من أهل المنطقة.

وضم الحفل تكريم حافظات كتاب الله عز وجل، وعشرات المدرسات من دار البيان لتحفيظ القران الكريم، بالإضافة إلى الحاصلات على اجازة التلاوة والتجويد والقاعدة النورانية، وعدد كبير من الطالبات اللواتي يحفظن أجزاء من القران الكريم، والبالغ عددهن 190 طالبة.

وافتتح الحفل كلاً من أ. خليل شدافنه، وأ. آلاء العبره، تبعه تلاوة آيات عطرة من القرآن الكريم تلاها الطالب خالد العبره الحافظ لكتاب الله عز وجل، ومن ثم كلمة أ. جمال عبره مدير عام مشروع مدارس البيان، وتحدث خلاها عن المشروع ونشأته، وأهميته، وجهوده الدؤوبة والمبذولة خلال رحلة الحفظ.

ومن جهته رحب عطا أبو مديغم رئيس بلديه رهات بالحضور الكرام، موجهاً الشكر لكل من ساهم وجاهد بوقته الغالي والثمين لإنجاح هذا المشروع الهام والهادف، معبراً عن فخره وسعادته برؤية هذا العدد ممن حفظن القرآن الكريم كاملاً أو أجزاء منه، مثمناً ما بذلنه من جهود لتحقيق ذلك، مباركاً للحافظات وذويهن إنجازهن الكبير.

بدوره قال أ. يوسف عارف مدير عام جمعية المعالي أن الجمعية تثمن كافة الجهود المثمرة والتعاون الدائم من قِبل أفراد المجتمع والمدارس والمعلمين والمؤسسات الخاصة في دعم كافة الجهات التي تسعى إلى الاهتمام بالقرآن الكريم والاهتمام بطلابها مما يسهم في تخريج جيل حافظ ومتقن لتلاوة كتاب الله عز وجل متخلق بالأخلاق الرفيعة قادر على العطاء والإنجاز.

ومن ثم تحدث عارف عن المشروع ورؤيته المستقبلية للمشروع والمنوي أن يصبح مشروعاً قُطرياً، مشيراً إلى أن جمعية المعالي هي الراعي الأساسي لمشروع تكريم حافظات كتاب الله عز وجل، بالإضافة لجمعية قربان وبعض رجال الأعمال.

وأكد عارف رؤيته فيما يتعلق بهذا المشروع، معبراً عن أمنياته في أن يتم افتتاح مدارس اخرى في مختلف المناطق في البلاد، ونقل فكرة المشروع لمناطق المثلث في الشمال والجليل، منوهاً إلى أننا سنعمل على افتتاح 70 مدرسه لتحفيظ القران الكريم تحت إطار مؤسسه دار البيان لتحفيظ القرآن.

وتحدث الشيخ حمام دعابس عن هذا المشروع النوعي والمميز، شكراً جميع القائمين عن المشروع.

ليلقي بعدها أ. خليل شدافنه عضو مجلس إدارة في المشروع كلمته التحفيزية والتشجيعية للحافظات مقدماً بعض النصائح لهن، ولأولياء أمورهن والمعلمين، مشيراً إلى أهمية الانضمام له.

فيما أكد فؤاد الزيادنه أحد الداعمين لمشروع حافظات كتاب الله الأول، على دعمه الدائم والمتواصل في المركز الجماهيري لمثل هذه المشاريع.

وفي نهاية الحفل تم توزيع شهادات تقدير لجميع الحافظات، مع تقديم دروع لحافظات كتاب الله مع عمرة، وأجهزة حاسوب لأعلى 3 مراتب في الإجازة، ومبالغ مالية لمن يحفظ أجزاء متفرقة.

هاش تاجز:
#حافظات كتاب الله الأول
#جمعية المعالي
#دار البيان لتحفيظ القرآن
مشاركة:

مواد مختارة

ياعيل

علامات الياعيل موعد 22\12

جمعية المعالي ومعهد ميلا لتعليم اللغة العبرية المنبثق عن جمعية المعالي ... إقرأ المزيد

دراسات ومقالات علمية

رؤيا الكامبوس الجديد

الكامبوس الجديد هو الخطّة المركزيّة لجهاز التعليم العالي في إسرائيل في ... إقرأ المزيد

المدرسة الرقمية